خالد الكعبي يهدي الإمارات أولى ميدالياته في رماية التراب  

توج خالد الكعبي رامي منتخبنا الوطني بذهبية المركز الأول في مسابقة التراب ضمن منافسات بطولة الشيخ فهد السالم الصباح للرماية التي اختتمت أمس الأول على ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبية بدولة الكويت الشقيقة بمشاركة 35 رامي.
ونجح الكعبي في حصد أول ميدالية بمسيرته في رماية التراب بالمسابقة التي امتدت على مدار يومين وتم تقسيمها على 5 جولات، ليهدي الإمارات ميدالية جديدة في بطولة قوية مع نخبة من رماة منتخب الكويت والعديد من الدول المشاركة في رماية الحفرة منهم أصحاب ألقاب عالمية و مشاركات أولمبية، حيثتأتي قبل استعدادات رماتنا لسلسلة المحافل الهامة المقبلة، ومنها دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشر شهر أغسطس القادم بإندونيسيا.
كما حصد الكعبي برونزية المركز الثالث في مسابقة الدبل تراب بذات البطولة، مما أكد على جاهزية رامي الإمارات ومدى استعداده لتمثيل الدولة والوقوف على منصات التتويج.
وقال خالد الكعبي بمناسبة حصده أول ميدالية في رماية التراب ” لا يسعني إلا أن أتوجه بالشكر والتقدير إلى اللجنة الأولمبية الوطنية برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وفريق فزاع للرماية برئاسة الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم بعد التتويج بأول ميدالية في رماية  التراب، ولله الحمد بذلت قصارى جهدي خلال الفترة الماضية من أجل الدخول في أجواء هذه الفئة من رياضة الرماية، والنتائج مرضية تماماً وأتمنى استكمال المسيرة  في الظفر بالمزيد من الألقاب لدولة الإمارات وأظل دائما سبب في رفع رايتها عالية بمختلف المحافل “
من جانبه أكد العميد خليفة بطي الشامسي رئيس اللجنة العليا الرياضية نائب مدير إدارة المالية والخدمات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي أن إنجاز الرامي خالد الكعبي لم يأت من فراغ بل هو نتاج طبيعي لإلتزامه وتفانيه في التدريبات والمعسكرات وأدائه المميز الذي يبرهن على كفاءته كرياضي واعد يضع على عاتقه مسؤولية تمثيل الوطن وقال ” أتقدم بالتهنئة إلى معالي اللواء محمد خلفان الرميثي، قائد عام شرطة أبوظبي لدعمه المستمر ومتابعته لكل الرياضيين من منتسبي القيادة، وكذلك متابعته لبرنامج خالد وإعداده، ونحن نفخر به كونه أحد منتسبي القيادة، حيث أننا لمسنا منه مدى حرصه على تحقيق الإنجازات ورغبته في تمثيل وطنه بأفضل صورة ممكنة، والدليل واضح في هذه المشاركة وتحقيقه المركز الأول والميدالية الذهبية في مسابقة جديدة بالنسبة له وهي رماية الأطباق من الحفرة “التراب” مما يعكس تميزه وسرعة استيعابه التي ستمنحه المزيد من النجاحات في المستقبل القريب “
وأعرب المهندس داوود الهاجري الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية بالإنابة عن سعادته بالإنجاز المستحق الذي حققه رامي الإمارات وسط مشاركة قوية في توقيت هام لكافة الرياضين وقال ” سعداء برفع علم الإمارات في كل محفل ومناسبة وندعم أبنائنا الرياضيين من أجل تلك الغاية السامية، وأود أن أهنئ خالد الكعبي على جهده وعمله الواضح الذي توج بنجاح جديد لرياضة الإمارات في ظل وجود نخبة من الرماة الأكفاء الذين قدموا من مدارس مختلفة، وهو الأمر الذي يعكس مستوى الرامي وثقته بنفسه، خصوصا وأنها الميدالية الأولى له في رماية التراب “
2018-01-28T01:20:47+00:00 January 3rd, 2018|اللجنة الأولمبية|
X
%d bloggers like this: