الهاجري رئيسا لتنفيذي الأولمبياد المدرسي واليوم الرياضي الوطني

تنفيذي الأولمبية يعتمد اللجان ويُشكل فرق عمل برامج اللجنة

8 فبراير 2018 – المركز الإعلامي للجنة الأولمبية الوطنية
تقدم المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الوطنية بالشكر والتقدير إلى معالي عبد الرحمن العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع ومعالي الفريق الركن (م) محمد هلال الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة على الفترة المثمرة التي قضوها باللجنة الأولمبية الوطنية خلال الفترة الأولمبية السابقة والتي أثرت الحركة الأولمبية بالعديد من الإسهامات والمقترحات والأفكار المميزة في مختلف مجالات العمل الأولمبي.
جاء ذلك بإجتماع المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية للفترة الأولمبية ( 2017  – 2020) مساء أمس الأول والذي ترأسه معالي حميد القطامي نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية بحضور كلَ من محمد إبراهيم المحمود النائب الثاني، والمهندس داوود الهاجري أمين عام اللجنة الأولمبية، وأعضاء المكتب وهم الشيخ المهندس سالم بن سلطان القاسمي، ومحمد بن أحمد بن سليم، والمستشار أحمد الكمالي، واللواء (م) إسماعيل القرقاوي، والعميد أحمد حمدان الزيودي، وصالح محمد سعيد بن عاشور، كما حضر الإجتماع محمد بن درويش المدير التنفيذي للجنة.
وافتتح معالي حميد القطامي أعمال الإجتماع بكلمة أكد خلالها على أهمية  مضاعفة الجهود وتوحيدها خلال المرحلة المقبلة، بما يصب في مصلحة رياضة الإمارات ويحقق المستوى المأمول، الذي يتماشى مع الأهداف والطموحات المعقودة على أبنائنا الرياضيين الذين يحملون مسؤولية تمثيل الوطن في المحافل كافة، وذلك انطلاقا من رؤية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية حيث يحث سموه على تقديم أوجه الدعم كاملة أمام أبنائنا ومتابعتهم بصفة مستمرة.
وأشار القطامي إلى أن التحديات ما هي إلا وسيلة للوصول إلى الغايات المنشودة ولكن بالعمل المنظم ووضع راية الوطن نصب أعين الجميع وترجمة المساعي والجهود إلى نتائج عملية ملموسة، لاسيما وأن قيادتنا الرشيدة لم تبخل ابدا على أبنائها في شتى المجالات، بل تقدم لهم الدعم اللامحدود وتهتم بكل ما يدفعهم للتواجد في أرقى المستويات.
وشهد الإجتماع تشكيل اللجان الدائمة والمؤقتة باللجنة حيث تم اختيار محمد إبراهيم المحمود لرئاسة اللجنة الفنية الأولمبية، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي لرئاسة لجنة التخطيط الأولمبي.
واعتمد المكتب التنفيذي الحساب الختامي لعام 2017، والميزانية التقديرية لعام 2018، بالإضافة إلى ميزانية الإعداد والمشاركة للعام الجاري الذي يشهد انطلاق دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة بإندونيسيا بمدينتي جاكرتا وبالمبانج خلال الفترة من  ( 18 أغسطس – 2 سبتمبر )، ودورة الألعاب الأولمبية الثالثة للشباب بالعاصمة الأرجنتينة بوينس آيريس ما بين الفترة ( 6 – 18 ) أكتوبر المقبل والتي سيشارك فيها 3998 رياضي من 206 دولة يتنافسون في 32 رياضة.
كما اعتمد المكتب تشكيل المكتب التنفيذي لبرنامج الأولمبياد المدرسي لعام ( 2017 – 2018 ) ، والمكتب التنفيذي لليوم الرياضي الوطني برئاسة المهندس داوود الهاجري وذلك بعد الإطلاع على تقرير النسخة الماضية التي أُقيمت في دبي بمشاركة 1971 طالب وطالبة تنافسوا في 9 رياضات مختلفة احتضنتها 5 منشآت رياضية.
كما استعرض الحضور تقرير النسخة الأخيرة من اليوم الرياضي الوطني والتي شهدت مشاركة واسعة من مختلف فئات العمرية بالمجتمع  والذي سعت فيها اللجنة الأولمبية الوطنية إلى التواصل مع مختلف الفئات، بما في ذلك الجاليات المقيمة والتي مثلت رافداً هاماً لتلك الفعالية السامية التي تدعو الجميع لتقديم نموذجاً في التلاحم والترابط تحت شعار ” الإمارات تجمعنا” الذي تم تدشينه انطلاقا من التناغم والتجانس الملموس الذي يعيشه الجميع في إمارات الخير والسلام، والتي شهدت أيضا مشاركة رياضة الترايثلون لكونها تتضمن 3 رياضات هي السباحة، والجري، والدراجات  حيث أقيمت على هامش الحدث بصورة استعراضية، مما ضمن استقطاب أكبر عدد ممكن من المشاركين في تلك الألعاب للإنضمام للحدث الرياضي المجتمعي.
2018-02-08T23:02:53+00:00 February 8th, 2018|اللجنة الأولمبية|
X
%d bloggers like this: